بوكيتينو: نيمار سيظل على القمة لسنوات مقبلة

قال مدرب باريس سان جيرمان الفرنسي، ماوريسيو بوكيتينو، إن نجم الفريق البرازيلي سيظل على القمة لسنوات عديدة مقبلة.

ونفى بوكيتينيو في تصريحات أوردتها وكالة “فرانس برس” التقارير التي تتحدث عن احتمالية إعلان نيمار اعتزاله قريبا، بسبب تراجع مستواه، واحتمالية أن يكون كأس العالم المقبل 2022 في قطر، هو الأخير بالنسبة له.

وأوضح مدرب باريس سان جيرمان: “نيمار شخص نزيه، ليس لديه مشكلة في الحديث عن مشاعره. لقد كان يعيش تحت الأضواء منذ أن كان صغيراً للغاية. إنه قوي عقلياً للغاية، ولا أعتقد أن هناك مشكلة”.وكان البرازيلي نيمار، الذي لعب آخر نسختين من كأس العالم وهو ثاني أفضل هدافي السيلساو على الإطلاق بعد الأسطورة بيليه، قد قال إن كأس العالم الأخيرة في قطر قد تكون الأخيرة له، لأنه لا يملك القوة لتحمل المزيد.

أثارت تعليقات نيمار جدلاً في وطنه حول الصحة العقلية، حيث سيكون نيمار عند سن الـ34 عاما، عندما تقام كأس العالم التالية في عام 2026.

لكن بوكيتينو لا يعتقد أن نيمار سينسحب من كرة القدم في أي وقت قريب.

وأردف بوكيتينو قائلا “في بعض الأحيان تخرج الأمور عن سياقها، ليس لدي شك في أن نيمار يحب كرة القدم ويستمتع بها وسيواصل اللعب لسنوات عديدة”.

وسيغيب نجم برشلونة السابق عن مباراة باريس سان جيرمان لأنه لا يزال على ذمة منتخب البرازيل.

وستستضيف البرازيل، التي تعادلت بدون أهداف مع كولومبيا الأسبوع الماضي، منتخب أوروغواي في مباراة أخرى في تصفيات كأس العالم مساء الخميس.

وسيغيب العديد من لاعبي باريس سان جيرمان، بما في ذلك ليونيل ميسي، أمام أنجيه بسبب النهاية المتأخرة لهذه الجولة من تصفيات أمريكا الجنوبية.

ولفت مدرب النادي الباريسي إلى أن جميع اللاعبين الغائبين سيكونون متاحين في مواجهة دوري أبطال أوروبا المقبلة يوم الثلاثاء أمام لايبزغ الألماني.

في غضون ذلك، لا يزال سيرجيو راموس ينتظر ظهوره الأول مع باريس سان جيرمان بعد وصوله من ريال مدريد في نهاية الموسم.

ويعاني اللاعب البالغ من العمر 35 عامًا، من مشكلة في ربلة الساق ولا يزال على بعد 10 أيام من العودة إلى التدريبات الكاملة وفقًا لناديه.

وقال بوكيتينو “ليس لدي شك في أن راموس سيعود إلى أفضل مستوياته. إنه لاعب يريد دائما اللعب ويعاني في الوقت الحالي لأنه غير قادر على ذلك”.

سبوتنيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *